الدورة التدريبية حول السلوكيات الحساسة للنوع الاجتماعي في المدارس، فلسطين

01 تموز 2020
violence against women and girls, VAWG

فلسطين - كجزء من مشروع "مكافحة العنف ضد النساء والفتيات في منطقة جنوب البحر الأبيض المتوسط" بتمويل من الاتحاد الأوروبي ، قامت جمعية المرأة العاملة الفلسطينية للتنمية واتحاد لجان العمل النسائي بالشراكة مع وزارة التربية والتعليم - وحدة النوع الاجتماعي ، بعقد ورشة تدريبية لمدة 20 ساعة لـ 40 مدير/ة ومرشد/ة ومعلم/ة بكافة التخصصات حول مناهضة أشكال العنف القائم على النوع الاجتماعي في داخل المدارس والسلوكيات الحساسة للنوع الاجتماعي في الفترة من 27 حزيران إلى 1 تموز 2020.

هددف التدريب إلى زيادة وعي المعلمين/ات حول مفاهيم النوع الإجتماعي والقوالب النمطية والقيود المفروضة على كل من الفتيان والفتيات، ومناقشة وتوضيح القضايا المتعلقة بالعنف القائم على النوع الاجتماعي (GBV) وتقديم أدوات وتدابير للتعامل مع حالات العنف المبني على النوع الاجتماعي في المدارس ، وكيفية تحديد هذه الحالات ، وكشف العلامات ، وردود الفعل الفورية ، والإحالة، بالاضافة الى ضمان قدرة وفهم المعلمين/ات حول كيفية ربط الإطار النظري فيما يتعلق بالسلوك الحساس للنوع الإجتماعي مع العنف المبني على النوع الاجتماعي في المدارس ، من خلال المناهج الدراسية والأنشطة اللاصفية والتفاعل اليومي مع الطلاب والطالبات والأنشطة اللامنهجية.

 

تم تقسيم التدريب إلى قسمين نظري وعملي. ركز جزء الإطار النظري على توضيح ومناقشة المفاهيم والمصطلحات المتعلقة بالعنف المبني على النوع الاجتماعي بينما ركز الجزء العملي على توجيه وتشجيع المعلمين/ات على تطبيق منهجيات شاملة وحساسة للنوع الإجتماعي وربطها عمليًا ضمن ممارساتهم/ن (السلوكيات) في الفصل الدراسي. علاوة على ذلك ، ركز التدريب على أفضل الممارسات والإجراءات لتحديد حالات العنف المبني على النوع الاجتماعي ، وكيفية التعامل مع هذه الحالات وإحالتها إلى الجهات المختصة في نظام الإحالة الفلسطيني.

أعرب جميع المشاركين/ات عن أن التدريب أثر عليهم بشكل إيجابي. وذكر العديد من المشاركين/ات أن التدريب سيعزز بالتأكيد تقنيات وجودة التدريس وأنهم سيحرصون على تضمين المزيد من الوقت والمساحة للأنشطة اللامنهجية. وسيحدد آخرون اجتماعات منتظمة مع أولياء الأمور لمناقشة القضايا المتعلقة بالعنف المبني على النوع الاجتماعي. قال مدرس من مدرسة فرخة المختلطة: "أثر التدريب بشكل إيجابي على فهمي لبعض المنهجيات المتعلقة بالعنف المبني على النوع الاجتماعي ، خاصة أنني اأقوم بالتدريس في مدرسة مختلطة".

 

عن المشروع:

في 1 يناير 2019 ، أطلقت المبادرة النسوية الأورومتوسطية، مع ائتلاف مكون من منظمات حقوق المرأة في الجزائر ومصر والأردن ولبنان والمغرب وفلسطين وتونس مشروعًا إقليميًا لمدة ثلاث سنوات بعنوان "مكافحة العنف ضد النساء في منظقة جنوب البحر الأبيض المتوسط "، بتمويل من الاتحاد الأوروبي. الهدف العام هو المساهمة في القضاء على جميع أشكال العنف ضد النساء والفتيات (VAWG) في دول الجوار الجنوبي ، من خلال تعزيز بيئة اجتماعية لا تتسامح مع العنف ضد النساء والفتيات و يتصدى له صناع القرار كأولوية سياسية. www.ostik.org