العدالة للشعب الفلسطيني

26 أيار 2018

منذ 70 عامًا ، تم إجبار ما يزيد عن 5 ملايين لاجئ فلسطيني، أي 70٪ من السكان الفلسطينيين على النزوح إلى مخيمات في القدس الشرقية والضفة الغربية وقطاع غزة والعالم. بالإضافة الى ذلك يعيش سكان غزة في ما يطلق عليه "سجن مفتوح" منذ الحصار المفروض عليهم من 11 عام، وشكلت آخر مسيرة فلسطينية للعودة موجة جديدة من القمع الدموي.

سجل الرابع عشر من ايار أكبر عدد من القتلى في يوم واحد منذ عدوان إسرائيل على غزة عام 2014: حيث قُتل ما لا يقل عن 60 فلسطينياً وأصيب أكثر من 2700 شخص بجروح بعدما أطلق الجيش الإسرائيلي الذخيرة الحية والغاز المسيل للدموع والقنابل الحارقة على متظاهرين مدنيين على طول الحدود مع اسرائيل. وقعت المذبحة التي استمرت لمدة ثمانية أسابيع تقريباً في سياق تشعر فيه الحكومة الإسرائيلية بالقوة وبدعم غير مشروط من الولايات المتحدة وفي ظل صمت المجتمع الدولي وسكونه.