تقرير لجنة التحقيق الدولية المستقلة المعنية بالجمهورية العربية السورية

15 اذار 2019
Report of the Independent International Commission of Inquiry on the Syrian Arab Republic, Syria, تقرير لجنة التحقيق الدولية المستقلة المعنية بالجمهورية العربية السورية

يرحب تقرير لجنة التحقيق الدولية المستقلة المعنية بالجمهورية العربية السورية الصادر عن مجلس حقوق الإنسان في 31 كانون الثاني 2019 ، باتفاقية التجريد من السلاح بين تركيا والاتحاد الروسي لإنشاء منطقة منزوعة السلاح في شمال غرب سوريا ، والتي أدت إلى إلى انخفاض كبير في الصراع المسلح في  سوريا في الفترة الممتدة من منتصف تموز2018 إلى منتصف كانون الثاني 2019 ، لكنه يعرب عن قلقه إزاء تأثير الأعمال العدائية على المدنيين. يشدد التقرير على أن وضع مئات الآلاف من النساء والرجال والأطفال السوريين لا يزال غير مستقر، ليس فقط في مناطق النزاع. ويصدرالتقرير سلسلة من التوصيات العملية التي تهدف إلى معالجة قضية العودة المعقدة وتهيئة الظروف التي يجب الوفاء بها قبل أن يتمكن المدنيون/ات من العودة إلى سوريا. 

بالإضافة إلى تحديد الانتشار الجغرافي للنزاع وما يرتبط به من أثر إنساني فيما يتعلق بالعنف الذي يواجهه المدنيون/ات، يتناول التقرير أيضًا التطورات القانونية الأخيرة في سوريا. تم الإشارة بشكل خاص إلى القانون الذي أصدرته الحكومة في تشرين الأول، والذي يمنح العفو العام لأي فارين من الجيش والأفراد الذين تهربوا من التجنيد دون استثناء رسمي. ويعتبر هذا محاولة لتشجيع اللاجئين/ات على العودة.

يشدد التقرير على العبء غير المتناسب الذي فرضه الصراع على النساء، لا سيما النازحات في الركبان، حيث واجهن أشكالاً مروعة من العنف القائم على النوع الاجتماعي. ويختتم التقرير بالتوصية بأن نتائجه توضح الحاجة إلى نهج قائم على الحقوق يضمن حلولاً مستدامة، لأن الوضع الحالي عبر البلاد يمنع العودة الآمنة للاجئين/ات والنازحين/ات.

تعبر المبادرة النسوية الأورومتوسطية عن قلقها من نتائج التقرير وستواصل دعمها منظمات المجتمع المدني السورية والناشطين/ات الذين يدافعون عن انتقال ديمقراطي في سوريا يتضمن المنظور نسوي. علاوة على ذلك ، ستواصل المبادرة النسوية الأورومتوسطية من خلال مشاريعها الحالية متعددة الأقاليم تحسين سبل العيش والوكالة والحماية القانونية والاجتماعية للاجئات السوريات في ثلاث مجتمعات مضيفة رئيسية هي لبنان والعراق / اقليم كردستان والأردن.

علاوة على ذلك، تدعم المبادرة النسوية الأورومتوسطية تقديم تقارير مستقلة وشفافة في أوقات النزاع وتثني على المفوضية لعملها.