الخدمات العامة لضحايا العنف ضدّ النساء والفتيات

08 كانون الأول 2021

يُعَدّ العنف ضد النساء والفتيات انتهاكاً لحقوق الإنسان ومن القضايا الأساسيّة في مضمار الصحة العامة على
الصعيد العالميّ. فهو يؤثّر على صحّة النساء والفتيات النفسيّة، والجسديّة، والجنسية، والإنجابية. وعلى المستوى
الفردي، تشمل التأثيرات القصيرة والطويلة الأمد للعنف ضدّ النساء والفتيات الإصابات، والحمل غير المقصود،
والأمراض المنقولة جنسياً، والإجهاض، وإسقاط الجنين / الوقف الطوعي للحمل، ونوبات الهلع، والاكتئاب، والقلق،
والانتحار. أمّا على المستوى الجماعي، فتنتج عن العنف ضدّ النساء والفتيات تكاليف اجتماعية واقتصادية، تتراوح
بين فقدان الأجور والمشاركة الاجتماعية والسياسية المحدودة.
يتناول هذا الموجز السياساتي الخدمات العامة الأساسية للنساء ضحايا العنف ضدّ النساء والفتيات. وهو يستند
في عام 2020 ، والنتائج (RCSO) إلى الدراسة الإقليمية 1 الّتي نفّذها المرصد الإقليميّ لمؤسسات المجتمع المدني
المتعلقة بتصوّرات النساء والفتيات، وبمستوى وعيهنَّ بالخدمات المتاحة للضحايا. يعتمد الموجز أيضاً على
المؤشر الإقليمي لعام 2020 حول لعنف ضدّ النساء والفتيات 2. ويبيّن التقرير حالة الخدمات في قطاعات الصحة
والشرطة والعدل، فضلاً عن الخدمات الاجتماعية في ضوء أفضل المعايير والاتفاقات الدولية، لاسيّما اتفاقية منع
. ومكافحة العنف ضد المرأة والعنف الأسري (اتفاقية اسطنبول) 3
كما يرتكز الموجز أساساً على معايير تقديم الخدمات وكيفية تقديم الخدمات الأساسية. بعد ذلك، يسلّط الضوء على
حالة الخدمات المتاحة في البلدان المشمولة في الدراسة 4، ويقدّم توصيات سياساتيّة لتحسين هذه الخدمات.